تعرف على سر اختفاء عمرو الليثي عقب فيديو صاحب التو كتوك

أثير الجدل في الآونة الأخيرة عقب إذاعة حلقة “واحد من الناس ” للإعلامي عمرو الليثي  والذي أذاع فيها فيديو صاحب التو كتوك الذي أثيرت حوله ضجه إعلاميه كبيره في السوشيال ميديا ، وهو الفيديو الذي حقق أكبر نسبة مشاهده على اليوتيوب في مصر بل ومعظم الدول العربية ، الأمر الذي أدى إلى انزعاج الحكومة المصرية خوفاً من إثارة الرأي العام ضدها ، ومنذ ذلك الحين اختفى ” الليثي ” من على الشاشات وتم حذف الفيديو من على صفحة عمرو الليثي على الفيس بوك .

وكانت قناة الحياه قد أصدرت بياناً بخصوص عدم ظهور الإعلامي الشهير ، حيث قالت أنه في إجازته السنوية المعتادة ، والتي لم يظهر خلالها في أي من البرامج الخاصة به سواء ” واحد من الناس” أو برنامج “بوضوح ” ولم توضح القناه أي أسباب أخرى تمس بالصلة من قريب أو بعيد بإذاعة الفيديو .

وكانت موجة غضب عارمه قد اجتاحت الشعب المصري عقب تلك الحلقة والتي عبر فيها سائق التو كتوك عن معاناة أغلبيه الشعب بسبب الظروف المعيشية الصعبة وارتفاع الأسعار الجنوني وتدنى الخدمات ومستوى المعيشة ، والذي تعاطف معه رواد مواقع التواصل الاجتماعي  وقاموا بتدشين هاشتاج له بعنوان # أنا خريج تو كتوك ، والذي لاقى الآلاف من التغريدات والتفاعلات عبر الفيس بوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي .

وفى المقابل جاء المعارضون لهذا والموالون للرئيس عبد الفتاح السيسى ليتهموا ذلك الشاب بأنه إخواني وينتمى لحزب الحرية والعدالة الذي كان يتبع لجماعة الإخوان المسلمين ، وأن هذا الفيديو مفبرك ويهدف فقط لإثارة الرأي العام ضد الحكومة ورئيس الجمهورية ويهدف للفوضى في ظل دعوات النزول للاحتجاجات والتظاهر يوم الحادي عشر من الشهر القادم فيما يسمى بثورة الجياع .

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عقب قرار زيادة القيمه المضافه الشرقيه للدخان تعلن الأسعار الجديده للسجائر

أعلنت الجريده الرسميه فى جمهورية مصر العربيه صباح اليوم الخميس الموافق الثالث والعشرون من شهر ...